الأحد، أبريل 30، 2006

بينى و بينك سور ورا سور3

الى حصل يوم الأربع كان بشع من أول اليومرحنا ندخل زيارة للمعتقلين فى الخليفة الظابط قلينا دول أترحلوا و لما سألنا على فين رفض ابن الكلب يقولنا , رجعنا الأعتصام لقينا الدنيا مقلوبة م عربيات الأمن فكل حتة بس تخيلنا أنه للتهويش رحت أشحن موبيلى عشان أكمل أتصال بالناس من عند صاحبيتى اللى ساكنة فى وسط البلد بعد 5 دقايق لقيتهم بيكلمونى يقولولى مانزلش لأن الأمن محاصر الأعتصام و بسحل الناس و يقبض عليهم قبضوا على 17 شخص منهم كمال خليل و مالك و أكتفوا بضرب البنات تنفيذا للأوامر. بعض الناس هربوا على نقابة الصحفيين و فضلوا محاصرين ليوم الخميس
اليوم اللى أتحولت فيه شوارع وسط البلد لأرض معركة الأمن بيسحل الناس اللى بيحاولوا يوصلوا لأى نقابة الصحفين أو المحامين و نادى القضاة و دار اقضاء العالى , المجموعات اللى كانت بتتكون كان على طول بيتلف حويها كوردون و بعدين يجيبوا البلطجية تجرى ورا الناس. فضلنا نجرى من مكان لمكان نحاول نتجمع بس الأمن مان يفرق أى تجمع و بيضرب الناس شفت قدامى كريم من حزب الغد بيتشد و جريت ناحيته لقيته بيشاورلى بعنيه أنى ماجيش
قعد الأمن يطارد الناس و يضربهم م يقبض عليهم للساعة 6 و فضل المحبوسين فى النقابة بيحاولوا يخرجوا لبعد كدة و أخيرا سابوهم كان بقلهم يوين تقريبا محبوسين من غير أكل ولا شرب ولا يحزنون
فى اليومين دول راح وفد للنائب العام من المحاميين و الأطباء و قدموا بلاغ موقع عليه جميع القوى الوطنية و الجهات ملحق معه
سى دى عليه أحداث يوم الأتنين متسجلة و طبعا كالعادة النائب العام و عد بمساعدة الشباب و محاولة الأفراج عنهم
كل الناس فرحت اما أعلن القضاة تضامنهم مع المعتقلين م أستمرار الأعتصام حسيت أن كل البهدلة دى كانت بنتيجة و أن حبايبى المحبوسين ماتبهدلوش هدر القضاة حسوا بينا و بدعمنا و أستقتالنا
تحية كبيرة لحبايبى فى سجن طرة

1 Comments:

Anonymous اخبار اليوم said...

تسلم ايديك على الموضوع
اخبار اليوم-اخبار مصر

11:50 م  

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home